المهندس العراقي عمر الراوي” اتألم لوضع بغداد والعراق تنقصه العقول السياسية النزيهة

User Rating: 0 / 5

Star InactiveStar InactiveStar InactiveStar InactiveStar Inactive
 

المهندس العراقي عمر الراوي” اتألم لوضع بغداد والعراق تنقصه العقول السياسية النزيهة

وكالة الحدث الدولية الأحد 10 أبريل 2016 - 

حاوره عمر عبدالله

فرحته بتكرار فوز مدينتة فينا وللمرة السابعة بلقب أفضل مكان للعيش في العالم خالطها حزن والم لان مسقط رأسه بغداد حلت في المرتبة الاخيرة وهو ما يعزوه السياسي النمساوي والعراقي المولد والنشأة عمر الراوي الى نقص العقول السياسية النزيهة وغياب التخطيط والرؤية الرؤية المستقبلية بينما يؤكد ان اختيار فينا في مقدمة المدن في العالم يعود الى تسخير كل الجهود والامكانيات وجعلها تصب في خدمة المواطن مع التركيز على التناغم الاجتماعي بين السكان فيما أعرب عن عدم رضاه بخصوص تعامل معظم الدول الاوربية مع موجة اللاجئين الاخيرة ، مبدياً قلقة من انعكاسات الازمتين العراقية والسورية في صفوف اللاجئين وضرورة التحرك لوقف التطورات المترتبة عليها.

× في البداية نتقدم لكم بالتهنئة على اختيار فينا للمرة السابعة كأفضل مكان للعيش في العالم
_ أشكركم على مشاعركم الصادقه و نحن فخورون ان تتوج سياسه مدينه ڤيينا و تلاقي هذا الصدى و هذه النتيجه.

× ماهو السر في إختيار فينا بهذا التصنيف ولمن تعزو الفضل في الامر ؟

السر ان سياسه ڤيينا على جميع الاصعده الثقافيه، السياسيه، الاقتصاديه، العلميه، الصحيه، السكنيه، المواصلات و البيئية تنصب في خدمه المواطن، مواكبه العصر، مواجهه التحديات و التركيز على التناغم الاجتماعي و اشراك الجميع في هذه المنظومة ، عندما نسمي انفسنا المدينه الذكيه فنحن لا نفهم بذلك ان البراد يملي نفسه تلقائيا في البيت و لكن نريد ان تكون المدينه للجميع. الغني و الفقير. الكل يستطيع السكن فيها بدون عبأ و الكل يشارك فيهاو ان نكون مدينه نابضه و حديثه و منفتحه دون الاستغناء عن تاريخها المجيد و تراثها التليد، نريد ان تبقى المقومات الرئيسه للحياه بايدي السلطه المحليه مثل المواصلات العامه، إلطاقه، التعليم، الخدمات الصحيه، توفير المياه الصالحه للشرب و كذلك خدمات المجاري و التخلص من النفايات، بالاضافه الى سكن مدعوم من البلديه لاننا الان لدينا نسبة ٦٢٪ من سكان المدينه يسكنون في وحدات سكنيه مدعومة من بلديه ڤيينا، اما الفضل فأنه يعود الى كل العاملين الصادقين لخدمه المواطنين و لا ننسى ان ڤيينا حكمت من بعد الحرب العالمية من قبل الحزب الديموقراطي الاشتراكي الذي لا شك ترك لمساته في سياسته الاجتماعيه على المدينه.

× وكيف تصف شعورك حين تسمع بتكرار تصنيف بغداد بالمرتبة الاخيرة في أماكن العيش بالعالم؟
ينتابني الحزن العميق وأتألم بصورة كبيرة لانها مسقط راسي و مدينه شبابي التي تركتها و هي زاهره عامره شامخه. مدينه حضاريه جميله مليئه بالثقافه و الأدب و العلوم و الفنون و امنه على سكانها منفتحه متعدده الطوائف و الاديان و المذاهب، ولكن الأمل فيها لن يموت وونتطلع الى ن يرجع لها سؤددها.

× هل يمكننا المقارنة بين مدخولات العراق والنمسا المالية والاستفادة منهما في تحسين حياة المواطن؟

ليست لدي معلومات عن تفاصيل هذا الامر ولكن يمكنني القول ان اقتصاد النمسا إنتاجي و ليس ريعي كما في العراق. حيث ان اقتصاد العراق الريعي يعتمد على تصدير النفط و هذا ليس له مدى دائم، و التحدي هنا هو ليس الدخل و االواردات. و انما غياب الرؤيا الواضحه و المستقبليه. اين الخطط؟ اين تحديد الاولويات؟ ان المقوله المشهوره للأمام علي عليه السلام (حُسنَ السؤال هو نصف الجواب) ولا أظن ان من سياسي بغداد من طرح على نفسه أصلاً الاسئله الحرجه التي قرر معالجتها مستقبليا. وأقول لك ان بغداد لا تنقصها الخبرات و انما العقول السياسيه القديره و النزيهة الصادقه.

× هل أتصل بك احد من المسؤولين العراقيين وطلب مشورتك بشأن الخدمات ولو جرى هذا الامر كيف سيكون ردك ؟

يؤسفني القول انه لم يتصل بي طوال عملي السياسي و الذي بدأ منذ ٢٠٠١ حين انتخبت لأول مره عضو غي برلمان ولايه ڤيينا و عضو المجلس البلدي لمدينه ڤيينا اي سياسي مسؤول وحتى من أجل تبادل الاّراء والذين يزورون ڤيينا في كثير من الأوقات و الفرص لم يكلفوا أنفسهم في هذا اللقاء ، اما بخصوص ردي فأنا أقول عبر وكالتكم انني لن ابخل عليهم باي مساعده او مشوره او رؤيا مستقبليه.

× العراق والنمسا .. ماذا يمثل لك كل منهما ؟

النمسا بلدي وأصبح وطني و بلد أولادي و انا سياسي نمساوي. و العراق هو اصلي و تاريخي و بلد اهلي و أصدقاء الطفوله اعتز به و افتخر ان يكون اصلي منه، يوؤلمني ما اجد به من طائفيه مقيته و تخبط و دمار و خراب لا يستحقه هذا البلد القديم العتيد.

× يقال ان عمر الراوي كان له دور محوري في جعل المسلمين رقم معترف به حكومياً في النمسا وخصوصاً في تقليد “مأدبة رمضان” ماهو رايكم ؟

نعم هذا صحيح و لكن ايضا بجهود و مساعده اخوات و اخوه اخرين. ليس فقط موائد الافطار. فقد تم في هذه الفتره انشاء و افتتاح اول مقبره اسلاميه في ڤيينا و كذلك سميت احدى ساحات ڤيينا امام مدخل هيئه الامم المتحده باسم ساحه محمد اسد مترجم القران و صاحب كتاب الطريق الى مكه و للإسلام على مفترق الطرق.
التحدي الاصعب هو وصولنا الى اعتراف شعبي و تقبل اجتماعي شامل ر ليس فقط حكومي

× كيف تقيمون ادائكم إزاء اليمين بخصوص قضايا الوافدين عموماً والعرب والمسلمين منهم على وجه الخصوص ؟

ڤيينا كمدينة اخذت العبء الأكبر من كل ولايات النمسا في احتضان اللاجئين الوافدين في الفتره الاخيره و رغم صعوبه الوضع استطعنا توفير مكان سكن للجميع و لم يضطر انسان ان يقضي ليله واحده في العراء او في خيمه وكذلك تم توفير الرعاية الصحيه للجميع و تم ادخال كل الأطفال الى المدارس و إدماجهم في التدريس مع غيرهم من الأطفال النمساويين. من جهته تكفل حاكم الولايه وعمده العاصمه الدكتور ميخائيل هويبل بالاعتناء بكل القاصرين او النساء الذين وصلو دون ذويهم، أزواجهم او أقاربهم لكي لا يكونوا في المعسكرات ألكبيره دون وجود من يعتني بهم ، وأضيف هنا ان مجمل مواقفنا الانسانية نفوز في انتخابات اكتوبر الماضيه و دحرنا اليمين المتطرف الذي أتى في المرتبه الثانيه رغم تأجيجه و مهاجمته للاجانب اللاجئين و المسلمين.
احب توضيح الفكره ان موقفنا الإنساني في هذه الازمه هي التي جعلتنا نفوز في انتخابات اكتوبر

× هل انتم راضون عن تعامل النمسا مع موجة اللاجئين الاخيرة “خفض تدفق اللاجئين وخطة إعادة 50 الف منهم الى اوطانهم خلال الثلاث سنوات المقبلة” ؟
بصراحة لست سعيد من طريقه التعامل الحاليّه و السياسه التي تتم خصوصاً من حزب الشعب النمساوي (ديمقراطي مسيحي) و هو حليفنا في الائتلاف. و لكن في الوقت ذاته انا لست راضٍ ايضا عن تصرف معظم الدول الاوروبيه و عدم دعمها و افتقاد التضامن الأروبي في هذا الموضوع. وأقول لك لو ان كل دولة اوربية احتضنت ذات النسبه التي احتضنتها المانيا و النمسا لاستطاعت أورربا استقبال ١٢ مليون لاجئ ، اما عن مساله أعاده ٥٠ الف لاجئ فالمقصود هو أعاده هؤولاء الذين استغلو الموجه وركبوها و أتوا لتقديم اللجوء من دول هم ليسو ملاحقين فيها. هولاء وبرغم رفض طلبهم الا ان الكثير منهم يبقى بصوره غير رسميه في النمسا و هؤلاء هم المقصودين، وأعود الى التذكير بضرورة ايجاد حل شامل لقضية اللاجئين على المستوى الاوروبي و بطريقة تقسيم الاعباء على الجميع.

× هل تنعكس الاوضاع الطائفية والسياسية في العراق على الموجودين منهم في النمسا او تحديداً العاصمة فينا ؟
الحمد لله الى الان لا. فالجالية المسلمه في النمسا لا تعرف التفرق الطائفي و لا المذهبي. و كذلك العلاقه مع الاخوه الأكراد و المسيحيين جيده و اخويه. لكن لا اخفي عليك لدي ارقُ مما ارى من الخطاب الدارج في العالم العربي من جراء الازمه العراقيه و السوريه بدا ينشر ظلاله الى اوروبا و بدا الكثير يستعمله في كلامه اليومي و في كتاباته وعلينا جميعاً مسؤولية كبيرة في وضع حد له وان لا نسمح له بالمزيد من التطور اوانا قلق بهذا الخصوص.

× ماذا يتمنى الراوي لبلده الام وكيف يرى سبيل الاستقرار له ؟

اتمنىً له الأمن، الاستقرار، التطور، الرخاء و الحياه الكريمه لكل انسان سواء كان ذكر او أنثى وبغض النظر عن دينه، مذهبه، قوميته او عشيرته او اصله و انتمائه السياسي وعلينا ان نعرف بأن قوة العراق و رخائه بوحدته و ليس بتقسيمه. و اتمنىً ان تتوقف الدول المجاورة عن التدخل في سياسته و التأثير على أحزابه.

× كلمتك الاخيرة لمن توجهها ؟
تعلموا من التاريخ و من تجارب الامم من قبلكم. اوروبا خاضت الحروب الدينيه لمئات السنين الى ان وجدت ان لا بديل للسلام و التعددية و تقبل الاخر، وكلامي هذا للجميع عرب، أكراد و تركمان، سنه و شيعه. الكل يبدأ و القوي يبدأ بالتنازل بعض الشي و يمد يده. و على الأضعف ان يأخذ باليد التي بُسِطَتْ لًهُ. لان الفرص ليست كثيره فاستغلوها قبل فوات الاوان.

يذكر ان المهندس عمر الراوي من مواليد 1961 في بغداد وفيها حصل على شهادته الثانوية عام 1978 قبل ان يسافر الى فيينا لاكمال دراستة الجامعية في تخصص الهندسة المدنية التي نال فيها شهادة الماجستير عام 1990 وبدأ حياته المهنية في النمسا بالعمل في الشركات الى جانب نشاطه في العمل النقابي وكذلك المجتمع المدني حيث شارك في تاسيس مبادرة المسلمين النمساويين ودخل بعدها عالم السياسة حين ترشح في الانتخابات البلدية للعاصمة النمساوية عن العرب والمسلمين وفاز فيها ويشغل الان عضوية برلمان فينا وعضوية مجلسها البلدي ومسؤول التخطيط العمراني فيها .

المصدر

0
0
0
s2sdefault